counter يهود مصر القديمة - Free Download Books
Hot Best Seller

يهود مصر القديمة

Availability: Ready to download

ما علاقة اليهود ببناء الأهرام؟ و متى جاء بنوا إسرائيل إلى مصر أول مرة؟ و هل هناك رابط بين مزامير داود و أناشيد أخناتون؟ كل هذه التسأولاتو أكثر نتجت بسبب وجود فجوة كبيرة فى تاريخ اليهود القديم و علاقتهم الضبابيية بحضارة مصر القديمة، و رغم اعتمد أنصار التاريخ اليهودى القديم على التوراة كمصدر تاريخى ، إلا أننا نجد تضاربا واضحا بينها و بين ما يذكره القرآن الكريم و المصادر التاريخ ما علاقة اليهود ببناء الأهرام؟ و متى جاء بنوا إسرائيل إلى مصر أول مرة؟ و هل هناك رابط بين مزامير داود و أناشيد أخناتون؟ كل هذه التسأولاتو أكثر نتجت بسبب وجود فجوة كبيرة فى تاريخ اليهود القديم و علاقتهم الضبابيية بحضارة مصر القديمة، و رغم اعتمد أنصار التاريخ اليهودى القديم على التوراة كمصدر تاريخى ، إلا أننا نجد تضاربا واضحا بينها و بين ما يذكره القرآن الكريم و المصادر التاريخية من بقايا أثرية و نصوص مصرية قديمة. لذلك يغوص هذا الكتاب فى أعماق التاريخ المظلمة ليضيق الفجوة و يطرح سردا تاريخيا منطقياً لليهود فى مصر القديمة ، كاشفاً عن أسرار و مفاجآت و يجيب عن أسئلة ظلت مخفية على مر العصور.


Compare

ما علاقة اليهود ببناء الأهرام؟ و متى جاء بنوا إسرائيل إلى مصر أول مرة؟ و هل هناك رابط بين مزامير داود و أناشيد أخناتون؟ كل هذه التسأولاتو أكثر نتجت بسبب وجود فجوة كبيرة فى تاريخ اليهود القديم و علاقتهم الضبابيية بحضارة مصر القديمة، و رغم اعتمد أنصار التاريخ اليهودى القديم على التوراة كمصدر تاريخى ، إلا أننا نجد تضاربا واضحا بينها و بين ما يذكره القرآن الكريم و المصادر التاريخ ما علاقة اليهود ببناء الأهرام؟ و متى جاء بنوا إسرائيل إلى مصر أول مرة؟ و هل هناك رابط بين مزامير داود و أناشيد أخناتون؟ كل هذه التسأولاتو أكثر نتجت بسبب وجود فجوة كبيرة فى تاريخ اليهود القديم و علاقتهم الضبابيية بحضارة مصر القديمة، و رغم اعتمد أنصار التاريخ اليهودى القديم على التوراة كمصدر تاريخى ، إلا أننا نجد تضاربا واضحا بينها و بين ما يذكره القرآن الكريم و المصادر التاريخية من بقايا أثرية و نصوص مصرية قديمة. لذلك يغوص هذا الكتاب فى أعماق التاريخ المظلمة ليضيق الفجوة و يطرح سردا تاريخيا منطقياً لليهود فى مصر القديمة ، كاشفاً عن أسرار و مفاجآت و يجيب عن أسئلة ظلت مخفية على مر العصور.

45 review for يهود مصر القديمة

  1. 4 out of 5

    Reem

    الكتاب رائع منظم ومنمق وسهل القراءة..الكاتب قسّم حياة اليهود في مصر منذ العصر القديم وحتى ما بعد عصر الإسكندر أسلوب سهل والمعلومات موثقة بالمراجع وفي أخر الكتاب أضاف صفحات كتلخيص لمصطلحات في اليهودية وجداول توضح ترتيب القضاة والحكام اليهود بالإضافة إلى ترتيب ملوك وحكام مصر من العصر العتيق (من مينا) وحتى عصر ما بعد الإسكندر أنصح بقراءته لمن يهتم بالتاريخ بشكل علم وبتاريخ اليهود بشكل خاص

  2. 4 out of 5

    M

    للأسف مستوى الكتاب أقل من المتوقع. مزايا الكتاب: 1. قراءة مختصرة لتاريخ اليهود في المنطقة. 2. حجم الكتاب صغير و يمكن قراءته بسهولة. 3. سلاسة أسلوب الكاتب بعيداً عن أي تعقيدات لغوية. عيوب الكتاب: ١- عدم ذكر أي مصادر داخل الكتاب. الكاتب يذكر عدة معلومات بكثافة دون ذكر أي مصادر فأنت لا تعلم ان كانت هذه المعلومة مذكورة في الكتب المقدسة لدى اليهود، في كتب تاريخية، على جدران المعابد ، ام تفسير الكاتب لمعلومات تاريخية. ٢- التطرق الى أمور خارج نطاق الكتاب في بعض الأحيان. ٣- تحليل الكاتب بشكل قطعي لأمور للأسف مستوى الكتاب أقل من المتوقع. مزايا الكتاب: 1. قراءة مختصرة لتاريخ اليهود في المنطقة. 2. حجم الكتاب صغير و يمكن قراءته بسهولة. 3. سلاسة أسلوب الكاتب بعيداً عن أي تعقيدات لغوية. عيوب الكتاب: ١- عدم ذكر أي مصادر داخل الكتاب. الكاتب يذكر عدة معلومات بكثافة دون ذكر أي مصادر فأنت لا تعلم ان كانت هذه المعلومة مذكورة في الكتب المقدسة لدى اليهود، في كتب تاريخية، على جدران المعابد ، ام تفسير الكاتب لمعلومات تاريخية. ٢- التطرق الى أمور خارج نطاق الكتاب في بعض الأحيان. ٣- تحليل الكاتب بشكل قطعي لأمور لا يمكن الجزم بقطعيتها مثل نية أو أسباب قيام اليهود بعمل معين. هذه الأمور تطعن في حيادية الكاتب. شكراً للكاتب على كتابة الكتاب. من الواضح الجهد المبذول فيه.

  3. 4 out of 5

    H Mostafa Gendya

    ما علاقة اليهود ببناء الأهرام؟ ومتى جاء بنوا إسرائيل إلى مصر أول مرة؟ وهل هناك رابط بين مزامير داود و أناشيد أخناتون؟ كل هذه التسأولات وأكثر لم يقدم لها الكتاب أية إجابات .. إنما اكتفى بالتعرض لها .. فمثلا في فصل مَن "فرعون"؟ .. نفى أن يكون أحمس .. أو تحتمس الأول أو الثاني ولا حتى الثالث .. وكذلك رمسيس الثاني والثالث .. أي من هؤلاء ليس هو فرعون .. حسناً .. من يكون إذن ؟! انتهى الفصل دون أن يجيب على السؤال الذي سمى الفصل به! وكذلك الحال مع دخول وخروج اليهود المتكرر من مصر والعلاقة بين مزامير داود وأ ما علاقة اليهود ببناء الأهرام؟ ومتى جاء بنوا إسرائيل إلى مصر أول مرة؟ وهل هناك رابط بين مزامير داود و أناشيد أخناتون؟ كل هذه التسأولات وأكثر لم يقدم لها الكتاب أية إجابات .. إنما اكتفى بالتعرض لها .. فمثلا في فصل مَن "فرعون"؟ .. نفى أن يكون أحمس .. أو تحتمس الأول أو الثاني ولا حتى الثالث .. وكذلك رمسيس الثاني والثالث .. أي من هؤلاء ليس هو فرعون .. حسناً .. من يكون إذن ؟! انتهى الفصل دون أن يجيب على السؤال الذي سمى الفصل به! وكذلك الحال مع دخول وخروج اليهود المتكرر من مصر والعلاقة بين مزامير داود وأناشيد أخناتون .. يتعرض لها ولا يجيب عنها .. ملحوظة: لم أكن لأنتظر إجابات على أي من الأسئلة التي تعرض لها لو لم يدعي أنه سيجيب عنها.. لم يضيق الكتاب الفجوة ولم يطرح سرداً تاريخياً منطقياً لليهود فى مصر القديمة ، ولم يكشف عن أسرار و مفاجآت ولم يجب عن أسئلة ظلت مخفية على مر العصور. بل على العكس لم أثق في أي معلومة جديدة اقرأها في هذا الكتاب للمرة الأولى ووقفت منها موقف المتشكك .. وأعتقد أن هذا أسوأ شئ قد يحدث لكتاب يزعم أنه يضيق الفجوة ويطرح سرداً منطقياً ويكشف أسراراً ومفاجآت ويجيب عن أسئلة مخفية.. مثال على ذلك أنه في (الخروج.. الموقعة الكبرى) افتتح الفصل بتنفيذ موسى وصية جده يوسف بحمل "رفاته" معه عند الخروج من مصر .. فكتب: أنه(موسى) يعرف أن يوسف النبي مدفون في جبانة ملكية مع علية القوم، وصعب عليه التمييز بينها وبين بقية الرفات، إلا أنه وجد رائحة زكية تخرج من بقعة معينة، فأيقن أنها موضع دفن يوسف. ضارباً بذلك بحديث عجوز بني إسرائيل -وهو حديث صحيح على شرط مسلم كما أورد الألباني في سلسلته الصحيحة- عرض الحائط .. ولم يقدم دليل أو مرجع يدعم زعمه أن يوسف مدفون في جبانة ملكية مع علية القوم .. وفي تعرضه لحادثة قتل موسى المصري كتب: أن التوراة تذكر أن الرب أوحى لموسى بأن المصري قد زنى بزوجة ذلك العامل .. ففي أي أسفار التوراة ذُكر أن الرب أوحى لموسى أن المصري زنى بزوجة العبراني؟ وفي حديثه عن السامري والعجل كتب: أن البعض اعتقد أنه ابن خطيئة المصري والعبرانية التي بسببها قتل موسى العبراني في مصر. فهل قتل موسى عبرانياً في مصر ؟ رجعت لقصة موسى وقتله المصري في سفري الخروج وأعمال الرسل فلم أجد أن الرب أوحى لموسى أن المصري زنى بالعبرانية وأنه لهذا همَّ بالقصاص منه أو أن السامري هو ابن الزنا هذا ! فضلاً عن أن التوراة تدعي أن هارون هو من صنع العجل لما تأخر موسى عن النزول من الجبل .. وأن السامري لا وجود له في التوراة أصلا ! لم يعجبني أن الكاتب أورد ما أورد من روايات ومعلومات دون وضع مصدرها في هامش أسفل الصفحة كما يُنتظر من كتاب يتناول فترة وأحداث مهمه وحساسه كهذه واكتفى بوضع قائمة من المصادر والمراجع آخر الكتاب .. الحق أنه جاد علينا بالقليل من التوضيحات والهوامش أسفل بعض الصفحات مرة من سفر التكوين ومرة من سورة يوسف ولكن هذا عندما يكون هناك نص .. أما مصدر لمعلومات كزواج يوسف من أسنات ابنة فوطيفار التي هجرت الوثنية وأصبحت متعبدة ليهوه .. أو أن يوسف مدفون في جبانة ملكية مع علية القوم .. أو أن الرب أوحى لموسى أن المصري زنى بالعبرانية وأن السامري نتاج هذه الخطيئة .. فعندك المصادر ورا روح دور !.. وأعزو ذلك إلى أن كلمات ك يُعتقد ويبدو ويرى البعض كانت حاضرة بقوة في هذا الكتاب وهو مالا أهضمه في كتاب تاريخ طالما لم تُقرن بتحليل مقنع واستنتاج يقبله العقل.. لم أفهم أيعتمد الكاتب على التوراة أم يتعامل معها بحذر ويقدم القرآن أم أن الأولوية للمراجع التاريخية آخر الكتاب التي لا تخلو بدورها من الإعتماد على القرآن وكتب الحديث وكتابات المؤرخين العرب وتنحي التوراة جانباً في أغلب الأحيان .. في المجمل هو كتاب ورغم كل ما ذكرت لا يخلو من فائدة .. يمكن الاستئناس به -كالتوراة- ولكن لا أحبذ معاملته كمرجع تاريخي يعول عليه لاستكشاف وفهم هذه الفترة ..

  4. 5 out of 5

    Youssef

    .يجيب الكاتب قي هذا الكتاب عن بعض التساؤلات حول اليهود ، وهل لهم علاقة ببناء الأهرامات ، وهل لهم صلة بالهكسوس ، وكيف دخل اليهود مصر في هذا الكتاب سوف تجري وراء الكلمات وتلهث وراء السطور حيث توغل الكاتب في حياة اليهود وتاريخهم ، سرد لنا الكثير من الأحداث الشيقة والمهمة عبر الكثير من العصور بداية من العصر العتيق حتي عصر البطالمة يبدأ الكاتب في عرض مظاهر الحياة التي كانت موجودة في مصر القديمة قبل التوحيد وبعده ثم حال اليهود في فترة حكم سيدنا إبراهيم ثم سيدنا يوسف ثم موسي ثم داوود ثم سليمان وغيرهم .يجيب الكاتب قي هذا الكتاب عن بعض التساؤلات حول اليهود ، وهل لهم علاقة ببناء الأهرامات ، وهل لهم صلة بالهكسوس ، وكيف دخل اليهود مصر في هذا الكتاب سوف تجري وراء الكلمات وتلهث وراء السطور حيث توغل الكاتب في حياة اليهود وتاريخهم ، سرد لنا الكثير من الأحداث الشيقة والمهمة عبر الكثير من العصور بداية من العصر العتيق حتي عصر البطالمة يبدأ الكاتب في عرض مظاهر الحياة التي كانت موجودة في مصر القديمة قبل التوحيد وبعده ثم حال اليهود في فترة حكم سيدنا إبراهيم ثم سيدنا يوسف ثم موسي ثم داوود ثم سليمان وغيرهم من الملوك واللأنبياء والأحداث بين كل نبي وملك ولحظات القوة ثم الضعف والانهيار يوضح الكتاب كيف بدأ اليهود بدخول مصر وذلك منذ عصر سيدنا يوسف وأخوته وأنهم كانوا قبائل رعوية لا تجيد الحرف ولا تعرف الزراعة حتي دخلوا مصر وكم أن اليهود قوم مستغلين وأنهم لا يعملون إلا لصالحهم ولا يدينون بأي ولاء إلا لمن يدفع لهم . كانت حياة اليهود في تذبذب دائم وعدم استقرار فهم يميلون دائما للمنتصر في حين أن أي دولة قوية أو امبراطورية تكتسب قوة ثم تعاني من الضعف والانهيار وهكذا كان اليهود في ترحال وتنقل دائم بين مصر وكنعان ويهوذا وغيرها ، حتي في العبادة كانوا لا يستقرون علي معبود واحد حيث كانوا يتاثرون بكل شعب او دولة بعاداتهم ومعبوداتهم . كما انهم كانوا يلاقون الكثير من الكره من الشعوب لخيانتهم وعدم حبهم سوي لأنفسم ومالهم واستقرارهم . سرد لنا الكاتب أحداث اليهود حتي انتهاء عصر البطالمة باضطهاد اليهود وتحجيمهم ولم تقم لليهود قائمة بعدها طيلة تاريخ العالم القديم . كانت طريقة السرد شيقة وممتعة لكن الكاتب لم يتوغل في كل عصر وحقبة زمنية واقتصر علي شرح سطحي ومبسط لفترة زمنية عملاقة

  5. 4 out of 5

    Moamen Elsewaify

    الجزء الأول ممتع بعد كده من اول يهود اسكندريه تحول إلي كتاب تاريخ بتاع المدرسه

  6. 5 out of 5

    Athar Mohammed

    كتاب جيد يقرأ على مهل ويعاد قراءته مرات .. ويعتبر باب جيد للدخول إلى قراءات عن اليهود واليهودية

  7. 5 out of 5

    Ahmed Roshdy

  8. 4 out of 5

    Ahmed Essam

  9. 4 out of 5

    Taher Abdelrahman

  10. 4 out of 5

    Heidi Amar

  11. 5 out of 5

    Mohamed

  12. 5 out of 5

    Ahmed BenArfa

  13. 4 out of 5

    Abdalrhman Ali

  14. 5 out of 5

    Nader

  15. 4 out of 5

    Mohamed Kamel

  16. 4 out of 5

    Hamdi Hassan

  17. 5 out of 5

    Ayman Khaled

  18. 4 out of 5

    Mary Metias

  19. 5 out of 5

    Ahmed Naim

  20. 4 out of 5

    Moustafa269 El Sayed

  21. 4 out of 5

    Marwan

  22. 4 out of 5

    Menna.eissa

  23. 4 out of 5

    Somia Eweaa

  24. 5 out of 5

    طارق عز سيد

  25. 4 out of 5

    Hadeer sayed

  26. 5 out of 5

    Faten Galal

  27. 5 out of 5

    Abdel Rahman Amin

  28. 4 out of 5

    Hisham Sayed

  29. 5 out of 5

    Elham Inspiration

  30. 5 out of 5

    Basma Reda

  31. 4 out of 5

    Mohamed Eladrosy

  32. 4 out of 5

    Aliaa El-seba'i

  33. 5 out of 5

    Huda amr

  34. 4 out of 5

    Nada Khaled

  35. 5 out of 5

    Sarah ~الدنيارة~

  36. 5 out of 5

    Khadiga Mahmoud

  37. 4 out of 5

    Rowayda

  38. 4 out of 5

    Dina Hamdy

  39. 4 out of 5

    مريم منصور

  40. 4 out of 5

    Sarah Ellaboudy

  41. 5 out of 5

    Jawaher

  42. 5 out of 5

    Ahmed Saeid

  43. 4 out of 5

    Sally Abd Elrahman

  44. 5 out of 5

    Waleed

  45. 5 out of 5

    Dalia

Add a review

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Loading...